شهداء عائلة شراب

الشهيد / خميس فهمي محمد شراب

بسم الله الرحمن الرحيم

( مِنَ الْمُؤْمِنِينَ رِجَالٌ صَدَقُوا مَا عَاهَدُوا اللَّهَ عَلَيْهِ فَمِنْهُم مَّن قَضَى نَحْبَهُ وَمِنْهُم مَّن يَنتَظِرُ وَمَا بَدَّلُوا تَبْدِيل )

الشهيد بإذن الله / خميس فهمي محمد شراب ” أبو فهمي “

أحد أبطال كتائب شهداء الأقصى

مواليد 25 / 9 / 1954م خانيونس . فلسطين

بدأت مجهوداته الوطنية تظهر من أوائل الانتفاضة الأولى ,حيث التحق بحركة فتح من السبعينات و لكن مع الانتفاضة الأولى 1987 كثف الشهيد مجهوداته في دعم المطاردين وإمدادهم بالسلاح وإيوائهم في بيته وتحمل تبعة المخاطرة بنفسه وأولاده وجميع أهله حيث آمن الشهيد بان الوطن أسمى من الأسماء والرموز …

ولكن أيدي العدو الغاشم لم يتركه فكان يحاول رصد تحركاته فاعتقل الشهيد في سنة 1993 من خلال كمين نصبه الاحتلال الغاشم له أثناء وجوده مع اثنين من المطاردين منهم ابنه الأكبر فهمي الذي كان يبلغ من العمر 17 سنة فقط, وضبط في حوزتهم كلاشن وقطعتان كارلوا وذلك كله في سيارة الشهيد البيجو 504 والتي صودرت من قبل الاحتلال الغاشم .

وقد أفرج عن الشهيد خميس شراب مع أول اتفاقية أوسلو ليكمل أيضا سيرته .

ففي عام 1996 أُثناء إنتفاضة النفق  استشهد ابن أخت الشهيد :المهندس علاء أسامة علي شراب مما دفع بخاله بالانتقام له وبتنفيذ سلسلة من الهجمات على مستوطنة نتساريم وإطلاق الرصاص من قرب المستوطنة وبشكل تكتيكي من خلال سيارته الخاصة إلى أن رصدت السيارة أثناء الاشتباكات بالإضافة إلى تصوير التلفزيون الفلسطيني لها أيضا من قبيل الصدفة.

كان الشهيد خميس شراب شاعرا قديرا وكتب ونشر كثيرا من الشعر الوطني وله دواوين كثيرة كلها تمدح الوطن والجهاد من أجله , وكان لا يخاف في الله لومة لائم ويفعل ما يراه مناسبا غير مبالي بحياته أو حياة من حوله ومع مجيء السلطة الفلسطينية التحق بجهاز المخابرات منذ البداية وعمل ضابطا مع عدة شخصيات مهمة.

واستمر بعمله حتى كانت ليلة 6/07/2002 الموافق الجمعة وذلك من حسن خاتمته إن شاء الله حيث هاجمته مجموعة كبيرة من جنود الاحتلال الكوماندوز ليلا وقد أعدوا كل شي من أجهزة كاشفة ومناظير رؤى ومعدات كبيرة. وقد فاجأوا الشهيد حيث لم يكن معه أثناء المفاجأة أي نوع سلاح وقد أطلقوا عليه من بعد 50 مترا موجات رصاصاتهم فاستقر أكثر من 20 رصاصة في جسد الشهيد الطاهر معظمها بالرصاص الحي في رأسه ففارق الحياة على الفور وكانوا قد خرجوا من المستوطنة التي تبعد 400 متر فقط عن بيت الشهيد رحمه الله .

للشهيد ابن دكتور ويعمل في وزارة الخارجية في مجال العلاقات الدولية وآخر يعمل في جهاز الأمن الوطني وآخر يعمل مزارعا و وآخر يدرس بالجامعة  وأخر  في الثانوية وطفلة صغيرة.

‫13 تعليقات

  1. رحمه الله وهذا اليوم يوم ذكرى استشهاده .ببوركتم جميعا وحفظكم الله

  2. اللهم اغفر له وارحمه وعافه واعفُ عنه وأكرم نُزُله . ووسع مُدخلهُ . واغسله بالماء والثلج والبرد ، ونقه من الخطايا كما ينقى الثوب الأبيض من الدنس .

  3. إنا لله وإنا إليه راجعون
    اللهم اغفر له وارحمه وعافه واعفُ عنه وأكرم نُزُله . ووسع مُدخلهُ . واغسله بالماء والثلج والبرد ، ونقه من الخطايا كما ينقى الثوب الأبيض من الدنس ، وأبدله داراً خيراً من داره ، وأهلاً خيراً من أهله وأدخله الجنة وأعذه من عذاب القبر ومن عذاب النار
    اللهم آمين

  4. الله يرحمه ويسامحة و يتقبله فى زمرة عبادة الصالحين ويجعل مثواه الجنة

  5. الله يرحمه ويسامحة و يتقبله وى زمرة عبادة الصالحين ويجعل مثواه الجنة

  6. عند ذكر شهداءنا وشهداء الأمة الذين استشهدوا من أجل أنبل قضية عرفها العالم وهي قضية تحرير القدس وفلسطين تزكرت قبل وفاة الرسول صلي الله عليه وسلم كانت حجة الوداع عندما وبعدها نزل قول الله عز وجل
    ( اليوم أكملت لكم دينكم وأتممت عليكم نعمتي ورضيت لكم الاسلام دينا )
    فبكي أبو بكر الصديق عند سماعه هذه الآيه..
    فقالوا له:ما يبكيك يا أبو بكر أنها آية مثل كل آيه نزلت علي الرسول ..
    فقال :هذا نعي رسول الله .
    وعاد الرسول.. وقبل الوفاه بـ 9 أيام نزلت آخر ايه من القرآن
    ( واتقوا يوما ترجعون فيه الي الله ثم توفي كل نفس ما كسبت وهم لا يظلمون) .
    وبدأ الوجع يظهر علي الرسول
    فقال :أريد أن أزور شهداء أحد
    فذهب الي شهداء أحد ووقف علي قبور الشهداء
    وقال السلام عليكم يا شهداء أحد، أنتم السابقون وإنا إن شاء الله بكم لاحقون، وإني إن شاء الله بكم لاحق 9.

    وان شاء الله نلحق ركب شهداء عائلتي الأبرار ونكون علي درب الشهادة رحم الله شهداءنا رحمة واسعة

  7. بسم الله الرحمن الرحيم
    ( مِنَ الْمُؤْمِنِينَ رِجَالٌ صَدَقُوا مَا عَاهَدُوا اللَّهَ عَلَيْهِ فَمِنْهُم مَّن قَضَى نَحْبَهُ وَمِنْهُم مَّن يَنتَظِرُ وَمَا بَدَّلُوا تَبْدِيل )
    التحيه كل التحيه لشهداء العائله الابطال الابرار .. الشهداء الذين لم يبخلوا علينا بارواحهم حتى نحييا من بعدهم بكرامه .. لكن للاسف نحن نبخل عليهم بكلمة شكر او كلمه تابين لهم .. انا بحيي ابن عمي هاشم حمادة .. لانه بحق يستحق التحيه لانه ما من شهيد اله وله تابين في صفحته باسم هاشم يا ريت نعبر شهدائنا ولو بقراءة الفاتحه على ارواحهم الطاهرة.
    تقبلوا تعليقي ولو كان جارح
    أحمد توفيق شراب
    أمريكا الجنوبية البيرو

  8. الشهداء اكرم منا جميعا

    رحم الله شهيدنا وأسكنه فسيح جناته

    مع النبين والصديقين والشهداء

    انا لله وانا اليه راجعون

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق