مقالات

مقال بعنوان لمصلحة مين اللى حصل؟؟؟ بقلم/سليم على شراب

لمصلحة من اللى حصل؟؟؟
بقلم/سليم على شراب

لمصلحة من يااشقائنا العرب اللى حصل بينكم من اْحداث مؤسفه عقب المبارتيين فى مصر والسوادن ضمن التصفيات المؤهلة لكاْس العالم فى جنوب افريقيا2010, من اعتداءات جسدية ولفظية, وتهديدات وضرب بالمطاوى والسكاكيين , وقذف بالحجارة, وحرق متعمد لعلم البلدين, وتبادل التهديد والوعيد, والاضرار بالممتلكات العامه والى اخرهذه السلسلة البزيئة, من الافعال الغير حضارية, بين شعبين مسلمين, وكل يوم يزداد التصعيد الاعلامى ويقذف بشرره على وقود المحرقة,اتهامات متبادله,من قبل صحف وقنوات فضائية رسمية وخاصة ساعدت فى اثارة الشغب ما قبل وبعد المباراتيين وزيادة حماس اللاعبين والجماهير العريضه داخل وخارج الملعبين شاهدنا ذلك باْم العين من تجاوزات حصلت بعيدة عن اى روح رياضية, وهناك ايدى خارجية خبيثه ساعدت على زيادة الاحتقان القديم الجديد بين البلدين ,ولا نستبعد ايادى صهيوامريكية عملت على زيادة الفجوة والكراهية بين الاخوة الاشقاء.
واتساْل!! لماذا لا نغضب نحن العرب إلا في وجه بعضنا بعضاً؟، ولماذا لا يحلو لنا أن نستاْسد ونبرز عضلاتنا إلا على شقيقنا العربي؟، ولماذا لا نثأر لكرامتنا حينما يدوسها الآخرون, اين الغضب العربى من الاحداث التى تحصل فى القدس و وتدنيس المسجد الاقصى من قبل المستوطنين المجرميين,وهدم بيوت السكان المقدسيين,لاسباب واهيه هى فقط من اجل تهويد المدينة من سكانها الاصليين الايستدعى هذا كله غضب العرب.
و ذاد الطين بلة ماتناقلته وسائل الاعلام المختلفة فى البلديين عن قتلى وجثث وتمثيل بالجثث شىْ فظيع, غضب هنا وغضب هناك والضحيه المواطن العادى اللى ماالو ذنب.
لمصلحة من كل هذا اللى صار واللى عم بصير؟!
ياجماعه الرياضه فوز وخسارة واحيانا تعادل,ولذلك لابد من وجود فائزو خاسرفى النهاية
ومعظم شعوب العالم المتقدمة, لاتخرج عن الروح الرياضية المتبعة فى كل ابقاع العالم, وعن هذا الاطار.
الرياضة اصبحت مقربة بين الشعوب المتحاربة.
وعاملا مهما فى ازالة اى احتقان سياسى وخصوصا كرة القدم هى لعبة السلام والحب والتقارب, كرة القدم التى جمعت بين كل المتخاصمين,فلعب الايرانيون مع الامريكان, ولعبت الكوريتان معا ايضا,
فيما نحن نصر على أن نجعلها لعبة للحرب، وميداناً للتناحر، وساحة للخصام؟. كرة القدم كانت لعبة للمتعة، والغريب والمستهجن هذا التناحر الخطير بين البلديين العربيين , حيث ان احدهم سوف يمثل الفرق العربية وحيدا فى منافسات بطولة كاْس العالم2010 بجنوب افريقيا, بعد خروج كلا من تونس والبحرين, اى ان الفائز يمثل كل العرب لايمثل بلده فقط.
ومن الطبيعى ان احد الفريقين سيصعد ولكن اذا كان صعود اى فريق عربى الى المونديال على حساب قتلى وجثث وكراهية بين شقيقين اكن لهما كل الاحترام والتقدير, فلا تجعلونا ان نتمنى ان لا يصل اى فريق عربى الى المونديال .

تعليق واحد

  1. شكرا أخي سليم أبو علي على هذه الكلمات الطيبة ونتمني أن نجد الجماهير المصرية والعربية تساند فريق الجزائر ممثل العرب الوحيد في المنديال ونتمنى اللا تحدث مثل هذه الاحداث المؤسفة في ملاعبنا العربية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق